Overblog
Editer l'article Suivre ce blog Administration + Créer mon blog

تهتم بقضايا البحث الأكاديمي، وإعادة نشر مقالات الأستاذ أحمد عظيمي وكذلك الترويج للقضايا الفكرية التي تخدم الأمة العربية

الدرس الثامن: أدوات جمع المعلومات

الدرس الثامن: أدوات جمع المعلومات

 

عندما يتم اختيار موضوع البحث ويحدد الباحث المنهجية التي يتبعها لإنجاز بحثه فغنه سيتساءل: بماذا يجب أن أبحث؟ وتتعلق الإجابة بالأداة التي سيستعملها لجمع البيانات.

اختيار الأداة مرتبط بنوع البحث وبمداه الزمني وبإمكانيات الباحث والفترة الزمنية المخصصة للبحث، كما يرتبط أيضا بنوع المنهج المستخدم ونوعية المعلومات التي عليه البحث عنها؛ بحيث يستعمل المقابلة والاستبيان في البحوث المتعلقة باتجاهات أفراد العينة وشعورهم ومعتقداتهم؛ ويلجأ إلى الملاحظة المباشرة في البحوث التي تدرس سلوك الأفراد تجاه بعض المواقف من الحياة. أما إذا كان البحث يتعلق بدراسة أحداث من الماضي فإن عليه استعمال الوثائق والسجلات.

يبدأ التفكير في أدوات جمع المعلومات والبيانات مع بداية صياغة إشكالية البحث فالتساؤلات المطروحة هي التي تحدد نوع المعلومات والبيانات الواجب البحث عنها وبالتالي نوع الأداة التي يجب أن تستخدم لجمعها. مع ملاحظة أن بعض البحوث تتطلب استعمال أكثر من أداة واحدة

رغم أن بعض الباحثين[1] يذكرون العديد من أدوات البحث (الملاحظة؛ الاستبيان؛ المقابلة؛ المقاييس الاجتماعية؛ تحليل المحتوى؛ الوثائق والمستندات؛ الاتصال التليفوني؛ التصوير الفوتوغرافي؛ التسجيل الصوتي؛ الخرائط؛ المذكرات؛ التصوير باستخدام كاميرات الفيديو) إلا أن جل الباحثين الغربيين، وجل البحوث المنجزة عندهم تتفق على استعمال الأدوات التالية:

  • الملاحظة؛
  • المقابلة؛
  • السبر؛
  • الاستبيان
  • تحليل المضمون؛
  • جماعات التركيز؛
  • الوثائق والمستندات؛
  • الإحصاء؛
  • التجريب.

سنكتفي، خلال هذا السداسي، بدراسة الأدوات التالية: الملاحظة، المقابلة، الاستبيان وجماعات التركيز.

 

[1]- أنظر في ذلك: غريب عبد السميع غريب، ص: 18

Retour à l'accueil
Partager cet article
Repost0
Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :
Commenter cet article